وقف القيد وعدم اداء الاختبارات بعذر

  1. يجوز للطالب وقف قيده الدراسي مؤقتا وفق القواعد والاجراءات الاتية :
    1. تقديم طلب وقف القيد الى عميد الكلية في مدة تسبق الاختبارات النهائية بأسبوعين على الاقل. .
    2.  أن يرفق بالطلب عذراً مقبولاً لوقف القيد .
    3.  لا يجوز وقف القيد في المستوى الاول نهائيا وكذا الطالب المنقول قيده أو المحول الا بعد ان يجتاز سنة دراسية على الأقل بنجاح , ويجوز لمجلس الكلية النظر في بعض الحالات الاستثنائية لوقف القيد بعد مضي فصل دراسي بنجاح.
    4.  لا يجوز وقف قيد الطالب الوافد إلا إذا كانت لوائح المنح أو القبول بمقاعد دراسية تشترط ذلك .
    5.  لا يحق للطالب الباقي للإعادة في المستوى نفسه وقف قيده .
    6.  الحد الاعلى لوقف القيد سنتان دراسيتان أو اربعة فصول دراسية سواء كانت منفصلة او متصلة خلال دراسته للحصول على الدرجة الجامعية الاولى.
  2. يجوز للطالب الذي اوقف قيده إعادة القيد بناء على طلب يقدمه لعميد الكلية وفق النموذج المعد لذلك في مدة أقصاها ثلاثة اسابيع من بداية الفصل الدراسي التالي لوقف القيد مباشرةً.
  3. إذا لم يتقدم الطالب بطلب اعادة قيده بعد انتهاء مدة وقف القيد يعد غائبا بدون عذر مقبول .
  4. وقف القيد لا يعفي الطالب من ايه رسوم أو غرامات مقررة عليه قبل وقف القيد وعليه يحفظ له حقه فيما يستحقه من تقديرات نتائج الاختبارات , ولا تحتسب مدة وقف القيد ضمن الحد الاعلى لمدة الدراسة المسموح بها للحصول على الدرجة الجامعية الاولى.
  5. يجوز لعميد الكلية قبول عذر الطالب عن أداء اختبار مقرر واحد أو أكثر من مقررات العام الجامعي أو الفصل الدراسي أذا كان سبب الغياب قهرياً تؤكده وثائق رسميه أو معتمده طبياً من طبيب الجامعة أو الكلية أذا كان العذر مسبب على ان تقدم الوثائق اللازمة إلى عمادة الكلية خلال مده أقصاها أسبوع واحد قبل أو بعد الاختبار.
  6. يترتب على قبول عذر الطالب بحسب المادة السابقة ما يأتي:
    1.  يدون اسمه(غائب بعذر)في الوثائق والسجلات كافه.
    2.  يعفى الطالب بناءً على ذلك من غرامه الغياب.
    3.  عند إعادة الطالب اختبار المقرر أو المقررات التي عد فيها غائباً بعذر تحسب له النتيجة النهائية.
    4.  إذا قبل عذر الطالب بجميع مقررات الفصل الدراسي أو العام الجامعي فإن ذلك يعد ضمن الحد الأعلى لمده وقف القيد المنصوص عليه في النظام الموحد لشئون الطلاب وفي هذا الدليل.

مركز تطوير التعليم الطبي

يعتبر إنشاء مركز تطوير التعليم الطبي والذي أنشى بقرار رئيس الجامعة رقم  672, 673 للعام  2002م حدثاً مهماً في الكلية حيث انه يختص بمراجعة مناهج الكلية وتدريب أعضاء هيئة التدريس على وضع وتطوير البرامج التعليمية وعلى الأساليب الحديثة في عمليتي التعليم والتعلم كما أن من واجباته التشجيع على وضع وتنفيذ خطة التعليم المستمر ويشرف المركز على مكتبة الكلية ووحدة الوسائل التعليمية وقاعات الدوريات ووحدة الحاسوب ومجلة جامعة صنعاء للعلوم الطبية.